الخميس، 18 أغسطس، 2016

7 أسرار هي الأهم لتتعلم لغة أجنبية جديدة في فترة قصيرة

نشر موقع "بابل" المتخصص في تعليم عدد كبير من اللغات العالمية تقريراً شمل حيل وأسرار تعلم أي لغة أجنبية جديدة في مدة وجيزة. وهي الحيل التي تحطم القاعدة القديمة التي تفيد بأن تعلم لغة غريبة يحتاج إلى سنوات من العمل والتدريب المستمر.



ولخص الموقع المتخصص هذه النصائح في 7 أسرار نوردها لكم في هذا المقال.

1- يجب على من يرغب في تعلم لغة جديدة أن يحدد في البداية الغرض والغاية التي يسعى لتعلم هذه اللغة لتحقيقها. فهناك فارق كبير بين غرض تعلم اللغة من أجل التحصيل العلمي أو التعاملات التجارية أو للانفتاح على ثقافات مختلفة ومتنوعة.

وتحديد الغرض يحدد كيفية وسرعة تعلم اللغة. فعلى سبيل المثال يعيش على الأراضي الألمانية قرابة 300 ألف شخص يتحدثون باللغة التركية، مما يعني بالتأكيد وجود عبارات وكلمات مكتوبة باللغة التركية على واجهات المحلات التي تكتظ بالجالية التركية في ألمانيا، مما يساعد على سرعة وسهولة تعلم اللغة التركية من خلال مثل هذه الأحياء.

2- ينصح الموقع الراغب في تعلم لغة جديدة أن يعلق على كافة أغراض المنزل أوراق صغيرة تحمل اسم هذا الغرض باللغة التي يرغب في تعلمها. وتساعد هذه الطريقة على سرعة تعلم الكلمات الجديدة بواسطة التكرار والاعتياد.

3- حاول أن تجد شريكاً لتعلم اللغة الجديدة، فالتبادل الذي يوفره وجود شريك يدفع إلى المزيد من التعلم والمقارنة بين ما وصل إليه كلا الشريكين.

4- تحديد عائلة معينة من الكلمات لتعلمها مرة واحدة هو أحد أبسط الطرق لتعلم لغة جديدة في وقت قصيرة وبطريقة فعالة، وحين التعامل مع متحدثي هذه اللغة عن هذه العائلة تزداد قدرة التعلم أكثر وأكثر. فقم مثلاً بتحديد عائلة الخضر والفاكهة وقم بحفظ كلماتها ثم توجه إلى سوق يتحدث البائعين فيه بهذه اللغة وقم بالتواصل معهم.

5- قم بإحاطة نفسك بكل ما يتعلق بهذه اللغة من كتب ومجلات لومسيقى وأفلام، حاول أن تعيش ثقافة وحالة هذه اللغة أثناء تعلمها.

6- التدريب والممارسة المنتظمة هما مفتاحي تعلم لغة أجنبية بسرعة وفعالية، وضمان عدم نسيانها مع الوقت.

7- قم بتنويع المصادر التي تتعرف من خلالها على اللغة الجديدة، ولا تعتمد على مصدر واحد.

http://www.alqiyady.com/

Artikel Terkait

رسالتنا السعي في نشر العلم ورفع الوعي في العالم الإسلامي والعربي من خلال برامج التدريب الهادفة وفعاليات التطوير الراقية والتي تُقدم بطرق متميزة وإبداعية تُكسِب المهارة وتُحدث التغيير